جيارديا 19فب

Updated: Dec 15, 2020

جيارديا (الجيارديا القططية) Giaradia (Giardia cati) · جيارديا من الحيوانات الأوالي (وحيدة الخلية) التي تعيش في الأمعاء الدقيقة للقطط والكلاب.

وجدت الجيارديا في عدة مناطق من العالم. · الإصابة بالجيارديا تدعى داء الجيارديا /Giardiasis/. · هناك عدة أشياء لا نعرفها عن هذا الطفيلي، ولا يتفق الخبراء على عدد الأنواع من الجيارديا وأيها يؤثر على الحيوانات. كذلك لا يتفق الأطباء البيطريون على مدى معرفة الإصابة بالجيارديا ومتى يجب معالجتها. بشكل عام يعتقد أن الإصابة بالجيارديا معروفة لكن نادرة الحدوث. هناك الكثير عن دورة حياتها غير معروف.

كيف تتكاثر الجيارديا وكيف تنتقل؟ تصبح القطة مصابة بتناول كيسة من الطفيلي. في الأمعاء الدقيقة تنفتح الكيسة ويتحرر منها الشكل النشيط الذي يدعى الأتروفة التي لها سياط وبنية تشبه الشعر التي تضرب للأمام والخلف حيث تسمح لها بالتحرك بشكل دوراني وتهاجم الجدار المعوي حيث تتكاثر بالإنقسام المنصف وبعد عدة انقسامات غير معروفة العدد في بعض المراحل وفي موقع غير معروف ، فإن هذا الشكل يطور جداراً حول نفسه (تكيسات) ومن ثم يمر إلى البراز. الجيارديا في البراز يمكن أن تلوث البيئة والماء وتصيب الحيوانات والإنسان. علامات الإصابة : Infection Signs · معظم الإصابات بالجيارديا لا عرضية (بدون أعراض). · في الحالات عندما يحدث المرض تصاب الحيوانات الفتية عادة، والعلامة المعتادة هي الإسهال الذي قد يكون حاداً أو متقطعاً أو مزمناً. · الحيوانات المصابة عادة لا تفقد الشهية، لكن قد تفقد الوزن. · غالباً ما يكون البراز غير طبيعي، شاحباً وله رائحة كريهة ويبدو شحمياً. · الجيارديا في الأمعاء تمنع الإمتصاص المناسب للمواد الغذائية وتخرب البطانة المعوية الحساسة وتتداخل بالهضم. هل الجيارديا القططية تصيب الإنسان؟ · هذا أمر آخر غير معروف وهنالك أنواع عدة من الجيارديا حيث لا يعرف الخبراء إن كانت تصيب المضيف النوعي فقط. · مصادر الإصابات البشرية قد يكون مرتبط بالقندس وحيوانات برية أخرى وحيوانات أليفة، وحتى نعرف ذلك يكون من الحكمة دراسة الحيوانات المصابة القادرة على نقل الجيارديا إلى الإنسان. · ربما تصيب الجيارديا الإنسان بسبب شرب ماء ملوث. التشخيص: Diagnosis · داء الجيارديا صعب التشخيص لأن الحيوانات الأوالي صغيرة جداً ولا تخرج مع البراز في كل مرة. · لإيجاد الطفيلي يجب إجراء اختبارات على عينات متسلسلة من البراز (عينة واحدة كل يوم لمدة ثلاثة أيام). · الإجراءات التشخيصية الخاصة بعد فحص البراز العادي ضرورية لتحديد الجيارديا. · الإجراءات المستخدمة لتحديد الديدان الدائرية والأسطوانية تقتل الأتروفات وتركز الكيسات · لمشاهدة الأتروفات تمزج كمية صغيرة من البراز مع الماء على شريحة وتفحص تحت تكبير عالي حيث يمكن رؤيتها تتحرك دائرياً وهي ذات شكل إجاصي. · توجد الكيسات بشكل أكثر شيوعاً في البراز الصلب بينما الأتروفات في البراز الرخو. وتستخدم محاليل خاصة لفصل الكيسات عن بقية البراز، والمحلول الذي يحوي الكيسات يفحص مجهرياً. · الاختبارات التي تكشف مولدات الضد للجيارديا في البراز أصبحت متوفرة ، لكنها صعبة الإجراء وغالية الثمن ودقتها قد لا تكون أفضل من الطرق الأخرى. تفسير نتائج الاختبارات: تفسير النتائج قد يكون أمر صعب ، وما تراه ليس دائماً دليلاً صحيحاً على ما لديك. الاختبار السلبي: · الاختبار السلبي يمكن أن يعني أن الحيوان غير مصاب، ويمكن أن يعني أيضاً أن هناك كمية قليلة جداً من الجيارديا في جزء صغير من البراز المفحوص. · نتيجة الفحص السلبي شائعة في الحيوانات المصابة، وفي حال الحصول على نتيجة سلبية يجب إعادة الاختبار مرتين على الأقل في عينات مختلفة مأخوذة في أيام مختلفة . · إعادة الإختبار ضرورية جداً للحصول على الجيارديا في النهاية. الاختبار الإيجابي: · الجيارديا يمكن أن توجد في قطط عديدة مع أو بدون إسهال . إذا وجدت الجيارديا، هل هي سبب الإسهال أم وجدت بشكل عرضي؟ قد يكون لدى الحيوان إسهال ناتج عن عدوى بكتيرية في الواقع وحدث أن وجدت الجيارديا. · نتيجة الاختبار دائماً تحتاج إلى تفسير في ضوء العلاقات المرضية والأعراض وتاريخ الحالة. العلاج: Treatment إن العلاج مثير للجدل أيضاً، وهناك سؤال متى نعالج، وإذا وجدت الجيارديا في قطة بدون أعراض فهل علينا معالجة الحيوان؟. · لأننا لا نعرف إن كانت الجيارديا القططية تصيب الإنسان، غالباً ما نخطىء من جانب الحذر ونعالج حيوان بدون أعراض لمنع الإنتقال المحتمل للبشر. · إذا كان هناك شك كبير بالإصابة بالجيارديا ولكن لا نستطيع أن نجد الكائن الحي، هل يجب أن نعالج بأية حال؟ هذا غالباً ما يتم، لأنه غالباً من الصعب كشف الجيارديا في براز القطط التي لديها إسهال، إذا لم يكن هنالك أسباب أخرى واضحة للإسهال فإننا غالباً نعالج الحيوان لداء الجيارديا. · هنالك عدة علاجات لداء الجيارديا. بعضهاليس لديها موافقة مسجلة من منظمة الغذاء والدواء /FDA/ لمعالجة داء الجيارديا في القطط. أحد هذه الأدوية هو ميترونيدازول /Metronidazole/ لكنه الاحتياطي القديم. والشيء الجميل لهذا الدواء أنه يقتل بعض أنواع البكتيريا التي يمكن أن تسبب الإسهال لذلك إذا كان الإسهال ناتجاً عن البكتيريا وليس الجيارديا، فإنه ما يزال يقتل سبب الإسهال ويزيل الأعراض. لسوء الحظ ، ميترونيدازول لديه بعض العوائق (العيوب) ، حيث وجد أنه فعال بنسبة 70-60% في إزالة الجيارديا من الكلاب المصابة، وربما ليس 100% فعال في القطط أيضاً.في بعض القطط يمكن أن يسبب التقيؤ، قلة الشهية وبعض العلامات العصبية. كذلك يمكن أن يكون ساماً للكبد في بعض الحيوانات أيضاً. هناك شك بأن يكون مولد مسنحي /Teratogen/ (عامل يسبب عيوباً جسدية في الجنين المتطور) لذلك يجب أن لا يستخدم في الحيوانات الحوامل. أخيراً له طعم مر جداً والعديد من الحيوانات تستاء من تناوله خاصة القطط. · استخدم Quinacrine hydrochloride في الماضي، لكنه ليس فعال جداً ويمكن أن يسبب آثار جانبية مثل: النوام، التقيؤ، قلة الشهية والحمى. · استخدام فيورازوليدين /Furazolidine/ بشكل فعال في معالجة داء الجيارديا في القطط، ويمكن أن يسبب التقيؤ والإسهال، ويجب عدم استخدامه في القطط الحوامل. · عقار جديد وهو ألبندازول / Albendazole/ أظهر بأنه فعال أكثر بـ /50/ مرة من ميترونيدازول، وأكثر بـ /40-10/ مرة من Quinacrine hydrochloride في قتل الجيارديا في المخبر. لم يبرهن استخدامه في القطط، وبعض التأثيرات الجانبية الخطيرة له قد لوحظت بما في ذلك إصابة مخ العظام ويمكن أن يسبب عيوباً ولادية، لذلك يجب عدم استخدامه في الحيوانات الحوامل. · في دراسة حديثة ، أظهر فنبندازول /Fenbendazole/ بأنه فعال في معالجة داء الجيارديا عند الكلاب ولم يبرهن استخدامه عند القطط. · هذه العلاجات يمكنها ان تزيل الكيسات فقط من البراز ولكن لا تقتل الجيارديا في الأمعاء وهذا يعني أن فحص البراز بعد العلاج قد يكون سلبياً بالرغم من أن الجيارديا ما زالت موجودة في الأمعاء . وهذا صحيح خصوصاً في العلاجات القديمة لذلك فإن الحيوانات المعالجة قد تبقى مصدراً للعدوى. الوقاية: Prevention · الكيسات يمكن أن تعيش عدة أسابيع إلى أشهر خارج المضيف في بيئة رطبة وباردة لذلك فإن المروج والحدائق العامة ومناطق أخرى يمكن أن تتلوث ببراز الحيوانات حيث تصبح مصدر عدوى للحيوانات الأليفة، لذلك يجب إبعاد الحيوانات عن المناطق الملوثة. · كما في الطفيليات الأخرى للجهاز الهضمي، فإن منع انتشار الجيارديا يركز على فحص ومعالجة الحيوانات المصابة، واستخدام إجراءات صحية تقلل أو تقتل الطفيليات في البيئة. · محاليل الليزول والمحاليل القاصرة للألوان ومركبات الأمونيوم الرباعية فعالة ضد الجيارديا. التحكم بالجيارديا في حاضنات القطط: الإصابة بالجيارديا يمكن أن تكون مشكلة كبيرة في حاضنات القطط. لقد طور الأطباء البيطريون في جامعة Cornell بروتكول خاص ونصحوا بطريقة ذات أربع تشعبات: 1- معالجة الحيوانات: معالجة كل الحيوانات غير الحوامل وفي اليوم الأخير من العلاج تنقل للحجر الصحي بينما يتم تجهيز منطقة نظيفة، وعند نقلها إلى المنطقة النظيفة تعالج مرة أخرى. 2- إزالة تلوث البيئة: يجب إزالة البراز من كل الأماكن ، لأن المادة العضوية في البراز تقلل كثيراً من فعالية العديد من المعقمات . بعد ذلك يتم تنظيف المنطقة بالبخار، ومن ثم نستخدم معقم الأمونيوم الرباعي حيث يقتل الكيسات في دقيقة واحدة. تترك المنطقة تجف لعدة أيام قبل إعادة إدخال الحيوانات إليها. 3- تنظيف الحيوانات: يمكن أن تبقى الكيسات عالقة على شعر الفرو للحيوانات المصابة، لذلك قبل نقل الحيوانات المعالجة إلى المنطقة النظيفة يجب استخدام الشامبو وغسلها جيداً حيث يجب التركيز بشكل خاص على المنطقة حول الشرج. الباحثون في Cornell ينصحون بغسيل الحيوانات بمركب الأمونيوم الرباعي المخفف الآمن للقطط. يترك المركب على الحيوان لمدة /3/ دقائق ومن ثم يغسل الحيوان تماماً. هذه المركبات قد تكون مخرشة لذلك لا تترك لأكثر من /3/ دقائق، كذلك لا تترك على الأغشية المخاطية أو في العينين ويجب دائماً استخدام مرهم عيني لحماية العينين. 4- منع عودة دخول الجيارديا: يمكن إدخال الجيارديا إلى حاضنات القطط إما بإدخال حيوان مصاب أو عن طريق الأحذية، وكل حيوان جديد يجب أن يحجر صحياً عن بقية الحيوانات ويعالج وينظف كما هو مذكور أعلاه. يجب استخدام غطاء للحذاء يستخدم لمرة واحدة أو تعقيم الحذاء بمركبات الأمونيوم الرباعية لمنع إدخال الجيارديا. تذكر ← الجيارديا لدى القطط قد تصيب الإنسان لذلك السلامة الصحية الشخصية يجب أن تتم من قبل البالغين عند تنظيف صناديق الفضلات أو تنظيف الباحة ومن قبل الأطفال الذين يلعبون مع الحيوانات الأليفة أو في المناطق الملوثة.

3 views0 comments

Recent Posts

See All

عمليات تعقيم الحيوانات الاليفة

عمليات تعقيم الحيوانات الاليفة مثل القطط والكلاب تجعل حيوانك الأليف أكثر لطفًا وأقل عنفًا، كما أنها تحد من الكثير من السلوكيات الخاطئة التي تصدر منهم بعد مرحلة البلوغ مثل الميل للعنف، بالإضافة إلى منع

حماية الإنسان من داء الكلب

go to service collection حماية الإنسان من داء الكلب داء الكلب هو أحد الأمراض الفيروسية يسبب التهاباً حاداً في الدماغ ويصيب الحيوانات ذات الدم الحار، وهو مرض حيواني النشأة، أي أنه ينتقل من فصيلة إلى

This site was designed with the
.com
website builder. Create your website today.
Start Now